ابراهيم البنانى


مؤسسة الامام العربى .الهندسية للالكترونيات
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وصية الإمام أبي الحسن الشاذلي قدس الله سره * ذ* م

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر عدد المساهمات : 4536
نقاط : 13294
السٌّمعَة : 262
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمل/الترفيه : اعمال حرة

مُساهمةموضوع: وصية الإمام أبي الحسن الشاذلي قدس الله سره * ذ* م   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 6:15 pm

حرف الذال

· ذلَّ في نفسك وعز في دينك.

· ذل الرجال في المطامع.



حرف الراء

· رأس الإيمان الصدق.
· رأس الإسلام الأمانة.
· رأس النفاق الخيانة.



حرف الزاي

· زين المصاحبة الاحتمال.
· زهدك في الدنيا ينجيك، ورغبتك فيها توديك.
· زخارف الدنيا تفسد العقول الضعيفة.
· زينة البواطن أجمل من زينة الظواهر.
· زينة الإيمان طهارة السرائر وحسن العوامل في البواطن لا الظواهر.
· زيادة الشهوة تزري بالمروءة.
· زهد المرء فيما يفنى على قدر رغبته فيما يبقى.



حرف الطاء

· طوبى لمن راقب قلبه وأقلع عن ذنبه.
· طوبى لمن غلب نفسه ولم تغلبه.
· طوبى لمن ملك هواه ولم يملكه.
· طوبى لمن كابد هواه وكذب مناه.



حرف الظاء

· ظن المرء ميزان عقله، وفعله أصدق شاهد على أهله.
· ظن العاقل خير من يقين الجاهل.
· ظالم الحق من نصر الباطل.
· ظفر الكريم ينجي، وظفر اللئيم يردي.
· ظلم المرء في الدنيا عنوان شقاء الآخرة.
· ظلم المعروف من وضعه في غير أهله.
· ظلم الحكمة من وضعها في غير أهلها.
· ظل الكرام رعاني، وظل اللئام رداني.
· ظن أولي النهى والألباب أقرب شيء إلى الصواب.



حرف الكاف

· كل عارف خائف.
· كل قانع غني.
· كل عاقل مغبون.
· كل طامع أسير.
· كل حريص فقير.
· كل فان يسير.
· كل راض مستريح.
· كل برء صحيح.
· كل جمع إلى شتات.
· كل داء يتداوى منه إلا سوء الخلق.
· كل شيء يميل إلا طرائف الحكمة.
· كل شيء يستطاع إلا تغير الطباع.
· كم من غني يستغنى عنه، وكم من فقير يفتقر إليه.
· كم من أكلة منعت أكلات.
· كم من طالب خائب، وكم من مرزوق غير طالب.
· كم من مغرور بالستر عليه.
· كم من مستدرج بالإحسان إليه.
· كم من مبتلى بالنعماء ومنع عليه بالبلاء.
· كم من غني فقير.
· كم من فقير غني.
· كفى بالغفلة ضلالاً.
· كفى بالشيب نذيراً.
· كفى بالتكبر تِلافَاً.
· كفى بالاغترار جَهلاً.
· كفى بالمرء عثرة أن يبصر من عيوب الناس ما يخفى عليه من عيوب نفسه.
· كفى بالمرء جهلاً أن ينكر على الناس ما يأتي بمثله.
· كفى توبيخاً على الكذب علمك بأنك كاذب.
· كثرة الأماني من فساد العقل.
· كثرة الغضب تزري بصاحبها وتبدي معايبه.
· كثرة الأكل من الشره.
· كثرة الدنيا قلَّة، وعزها ذلة.
· كن بالوحدة أنيساً يفر منك قرناء السوء.
· كن من الكريم على حذر إذا أهنته، ومن اللئيم إذا أكرمته، ومن الحليم إذا أحرجته.
· كل ما ارتفعت رتبة اللئيم نقص الناس عنده، والكرم ضد ذلك.
· كلما قَوَت الحكمة ضعفت الشهوة.



حرف اللام

· للأحمق في كل قول يمين.
· للإنسان فضيلتان النطق والعقل، فبالعقل يستفيد، وبالنطق يفيد.
· لينهك من معايب الناس ما تعرفه من معايب نفسك.
· لن يهلك العبد حتى يؤثر شهوته على دينه.
· ليس التملق من خلق الأتقياء.
· ليس لمتكبر صديق.
· ليس مع الاختلاف إيتلاف.
· ليس مع الشهوة عفاف.
· لو عقل أهل الدنيا لخربت.
· لو كنا نأتي لما يأتوا ما قام للدين عمود ولا اخضر للإيمان عود.
· لسان المرائي جميل، وفي قلبه داء دخيل.
· لسان الحال أصدق من لسان المقال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbnany.ingoo.us
فهد
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد المساهمات : 195
نقاط : 303
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: وصية الإمام أبي الحسن الشاذلي قدس الله سره * ذ* م   السبت أكتوبر 24, 2009 5:15 pm

.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وصية الإمام أبي الحسن الشاذلي قدس الله سره * ذ* م
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابراهيم البنانى :: المنتدى الاسلامى :: ال البيت-
انتقل الى: