ابراهيم البنانى


مؤسسة الامام العربى .الهندسية للالكترونيات
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشيخ الألبانى رحمه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر عدد المساهمات : 4536
نقاط : 13294
السٌّمعَة : 262
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمل/الترفيه : اعمال حرة

مُساهمةموضوع: الشيخ الألبانى رحمه الله   الأحد سبتمبر 06, 2009 6:12 pm

العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني أحد أبرز العلماء المسلمين في العصر الحديث، ويعتبر الشيخ الألباني من علماء الحديث البارزين المتفردين في علم الجرح والتعديل، والشيخ الألباني حجة في مصطلح الحديث وقال عنه العلماء المحدثون إنه أعاد عصر ابن حجر العسقلاني والحافظ بن كثير وغيرهم من علماء الجرح والتعديل.
مولده ونشأته

* ولد الشيخ محمد ناصر الدين بن الحاج نوح الألباني عام 1333 ه الموافق 1914 م في مدينة أشقودرة عاصمة دولة ألبانيا - حينئذ - عن أسرة فقيرة متدينة يغلب عليها الطابع العلمي، فكان والده مرجعاً للناس يعلمهم و يرشدهم.

* هاجر بصحبة والده إلى دمشق الشام للإقامة الدائمة فيها

* أتم العلامة الألباني دراسته الإبتدائية في مدرسة الإسعاف الخيري في دمشق بتفوق.

* نظراً لرأي والده الخاص في المدارس النظامية من الناحية الدينية، فقد قرر عدم إكمال الدراسة النظامية ووضع له منهجاً علمياً مركزاً قام من خلاله بتعليمه القرآن الكريم، و التجويد، و النحو و الصرف، و فقه المذهب الحنفي، و قد ختم الألباني على يد والده حفظ القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم، كما درس على الشيخ سعيد البرهاني مراقي الفلاح في الفقه الحنفي و بعض كتب اللغة و البلاغة، هذا في الوقت الذي حرص فيه على حضور دروس و ندوات العلامه بهجة البيطار.

* أخذ عن أبيه مهنة إصلاح الساعات فأجادها حتى صار من أصحاب الشهره فيها، و أخذ يتكسب رزقه منها، وقد وفرت له هذه المهنه وقتاً جيداً للمطالعة و الدراسة، و هيأت له هجرته للشام معرفة باللغة العربية و الاطلاع على العلوم الشرعية من مصادرها الأصلية.

تعلمه الحديث

توجهه إلى علم الحديث و اهتمامه به :

على الرغم من توجيه والد الألباني المنهجي له بتقليد المذهب الحنفي و تحذيره الشديد من الاشتغال بعلم الحديث، فقد أخذ الألباني بالتوجه نحو علم الحديث و علومه، فتعلم الحديث في نحو العشرين من عمره متأثراً بأبحاث مجلة المنار التي كان يصدرها الشيخ محمد رشيد رضا (رحمه الله) و كان أول عمل حديثي قام به هو نسخ كتاب "المغني عن حمل الأسفار في تخريج ما في الإحياء من الأخبار" للحافظ العراقي (رحمه الله) مع التعليق عليه.

كان ذلك العمل فاتحة خير كبير على الشيخ الألباني حيث أصبح الاهتمام بالحديث و علومه شغله الشاغل، فأصبح معروفاً بذلك في الأوساط العلمية بدمشق، حتى إن إدارة المكتبة الظاهرية بدمشق خصصت غرفة خاصة له ليقوم فيها بأبحاثه العلمية المفيدة، بالإضافة إلى منحه نسخة من مفتاح المكتبة حيث يدخلها وقت ما شاء، أما عن التأليف و التصنيف، فقد ابتدأهما في العقد الثاني من عمره، و كان أول مؤلفاته الفقهية المبنية على معرفة الدليل و الفقه المقارن كتاب "تحذير الساجد من اتخاذ القبور مساجد" و هو مطبوع مراراً، و من أوائل تخاريجه الحديثية المنهجية أيضاً كتاب "الروض النضير في ترتيب و تخريج معجم الطبراني الصغير" و لا يزال مخطوطاً.

كان لإشتغال الشيخ الألباني بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أثره البالغ في التوجه السلفي للشيخ، و قد زاد تشبثه و ثباته على هذا المنهج مطالعته لكتب شيخ الإسلام ابن تيميه و تلميذه ابن القيم و غيرهما من أعلام المدرسة السلفية.

حمل الشيخ الألباني راية الدعوة إلى التوحيد و السنة في سوريا حيث زار الكثير من مشايخ دمشق و جرت بينه و بينهم مناقشات حول مسائل التوحيد و الإتباع و التعصب المذهبي و البدع، فلقي الشيخ لذلك المعارضة الشديدة من كثير من متعصبي المذاهب و مشايخ الصوفية و الخرافيين و المبتدعة، فكانوا يثيرون عليه العامة و الغوغاء و يشيعون عنه بأنه "وهابي ضال" و يحذرون الناس منه، هذا في الوقت الذي وافقه على دعوته أفاضل العلماء المعروفين بالعلم و الدين في دمشق، و الذين حضوه على الاستمرار قدماً في دعوته و منهم، العلامة بهجت البيطار، الشيخ عبد الفتاح الإمام رئيس جمعية الشبان المسلمين في سوريا، الشيخ توفيق البزرة، و غيرهم من أهل الفضل و الصلاح (رحمهم الله).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbnany.ingoo.us
فهد
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد المساهمات : 195
نقاط : 303
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ الألبانى رحمه الله   السبت أكتوبر 24, 2009 4:54 pm

الله الله الله يا مولانا وانا حفيد سيدي رسول الله
يا سيدا كلما تجلى إلى محب له خضع
أنت بعز الكمال أعلى عن كل من للعلا ارتقى
الله الله الله يا مولانا وانا حفيد سيدي رسول الله
مشارق الكون والمغارب كلن إلى نورك افتقر وانت فوق الجميع غالب لأنك العين والأثر
الله الله الله يا مولانا وانا حفيد سيدي رسول الله
سقيتني من هواك كأسا احالت النوم للسهاد فلم أجد في هواك صبرا يا ساكن القلب والفؤاد
الله الله الله يا مولانا وانا حفيد سيدي رسول الله


نسيم هبت علينا من حمى المصطفى
نسيم فيها الهنـــــا فيها الدوا والشفا
بشمها ينصلح الظــــاهر لا لا والخفا
يحادي اسجع فحــالي بالنبي قد صفا

الله الله الله ــ الله الله ــــ الله الله الله لا إله إلا الله
الله الله الله ــ الله الله ــــ الله الله الله والحبيب رسول الله

على قدم صدق مع أهل الهمم و الوفا
هم الرجال الأكــــــــابر هم هم الشرفا
هم أهل الاسرار هم أهل النقا والصفا
يا حادي أسجع فحالي بالنبي قد صفا

إذا بدت عين جـــــــــود الله عنا عفا
ألله حسبـي ونعم الحسب حسبي كفى
منه المــــواهب ومنه العافيه والشفا
يا واسع الجود ربي خير عــافي عفا

أمنن علينا برفقة جدنــــــا المصطفى
أسلك بنا نهـــــــج من لهديـــه إقتفى
نثبت بديـــوان وراث النبي الخلفـــــا
بجاه أحمد حبيــــــب الله كنز الوفــــا

عليه صلى إلهي ما الحيا وكفــــــــــا
والآل والصحب ما برق السما رفرفا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشيخ الألبانى رحمه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابراهيم البنانى :: المنتدى الاسلامى :: ال البيت-
انتقل الى: